الأربعاء, 15 تشرين1/أكتوير 2014 09:07

إلى حاملي المظلات الحضارم

قيم الموضوع
(0 أصوات)

مصبح بن عبد الله الغرابي

من خلال متابعاتي وقراءاتي هذه الأيام بمختلف مواقع و وسائل التواصل الإجتماعي , وبعد الاحداث الاخيرة المتمثلة بدخول جماعة الحوثي إلى صنعاء والسيطرة عليها بالعصا الغليظة وتقويض الجمهورية ثمرة جهود الثوار الاوائل , والعودة بالبلاد إلى ماقبل الثورة والدعوة إلى حكم الإمامة و إن كان هذا الاخير لم تصرح به الجماعة علناً من قبيل ((التقية)) أس دين الشيعة .

 برزت بعض الكتابات هنا وهناك تنادي بانفصال الجنوب ,وهذا حق مشروع في ظل الفوضى السياسية والامنية , ووأد وموت الوحدة اليمنية الطوعية ,كل هذا الاحداث والمستجدات دعت لهذه الكتابات ,وعندنا في حضرموت ظهرت كتابات وتعليقات تنادي بإنفصال حضرموت وبعودة السلطنات , لا ادري بأي حق يستدعى هؤلاء السلاطين إلى المشهد الحضرمي ليتسلطوا على رقاب الناس بعد التخلص من حكمهم وذهاب ملكهم ,((كالمستجير من الرمضاء بالنار )) ويذكرني هذا الطرح لهؤلاء المنظرين والكتاب, بمقولة شهيرة لأحد الفلاسفة قال وصدق ((لو مطرت السماء حرية لرأيت بعض الناس حاملاً المظلات )) .   
 
وهؤلاء الكتبة والمنظرين من قبيل حاملي المظلات لا يريدون الحرية والمساواة الاجتماعية ,وأن يحتكم الناس جميعاً إلى النظام والقانون بل أرادوا أن يركعوا لأسر وبيوتات تحكمهم بالوراثة وكأنهم متاع من أمتعة المُلك , وهذا لايرضاه حر وعاقل , أنما جاءت هذه الكتابات والأطروحات من أثر اليأس والقنوط من الاصلاح في بناء دولة حضرموت القوية الحديثة , التي يسودها الأمن والأمان والعدالة الاجتماعية في ظل القانون ,وكأن عودة هؤلاء لازم وشرط للاستقرار ,هذه نظرية خاطئة وآراء سقيمة يكذبها الواقع ويدحضها ,ويأباها العقل السليم وينكرها ، اقول لهؤلاء عند وجود الإرادة القوية والاخلاص سوف تتحقق هذه الامنية الغالية وترى النور وهذا المقال والطرح يشهد له العالم شرقاً وغرباً وماعلى هؤلاء الكتاب والمنظرين للاستعباد إلا طي مظلاتهم ليصيب أجسادهم وهاماتهم مطر الحرية القادم ان شاء الله .
 
 
 
 
 
 
 
 
قراءة 426 مرات آخر تعديل على الأربعاء, 15 تشرين1/أكتوير 2014 16:02

الآراء في هذا القسم لا تعبر عن وجهة نظر الموقع

فهي تعبر عن وجهة نظر كتابها

تابعنا في:

مقالات مصبح بن عبد الله الغرابي

عندما ركب العلماء صهوة السياسة

عندما ركب العلماء صهوة السياسة

29 أيار 2016

مصبح بن عبد الله الغرابي ...

الثورة وتسأؤلات مشروعة

الثورة وتسأؤلات مشروعة

17 تشرين2 2014

مصـبح الغرابي ...

إلى حاملي المظلات الحضارم

إلى حاملي المظلات الحضارم

15 تشرين1 2014

مصبح بن عبد الله الغ...

ثقافة قطع الطريق !

ثقافة قطع الطريق !

30 أيلول 2014

مصبح الغرابي ...

الكلمة الغائبة

الكلمة الغائبة

27 آب 2014

مصبح بن عبدا...

وطن الأزمات

وطن الأزمات

28 حزيران 2014

مصبح بن عبد الله الغرابي ...

التعليم ينعى في حضرموت ويقبر في خزيمة

التعليم ينعى في حضرموت ويقبر في خزيمة

20 حزيران 2014

المكلا الآن - مصبح بن عبد ال...

Template Settings

Color

For each color, the params below will give default values
Green red Oranges blue crimson

Body

Background Color
Text Color

Header

Background Color
Background Image

Spotlight4

Background Color

Footer

Select menu
Google Font
Body Font-size
Body Font-family
Direction