الجمعة, 28 تشرين2/نوفمبر 2014 18:36

الهبة الحضرمية — حلف القبائل

قيم الموضوع
(0 أصوات)

أنور سالم الصيعري                         

 

قال تعالى (واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا ) لقد كان هذا النداء الربانى للعصبه المسلمه ..

للمؤمنين الذين آمنوا بالله ربا وبمحمد نبيا وبالاسلام دينا ..وسيبقى هذا النداء والمنادى الى يومنا هذا ..
ولكن مع اختلاف أمة الاسلام فى مذاهبها واصولها وفروعها ومشاربها وتطلعاتها وانتصاراتها فى بداية انتشار الدعوة الاسلاميه و من ثم اضمحلالها وفتورها من جراء ضعف وخور قياداتها المتمثلة فى عصور الخلافات الاسلاميه وظهور دويلاتها هنا وهناك ومما أدت فى النهاية الى مجمل الانكسارات والهزائم للأمة الاسلاميه جمعاء وللأمة على مستوى شعب فى دولة يدين اهلها بالاسلام ….
 لقد عانت البلاد  وأخص هنا حضرموت والجنوب أو المسمى (الجنوب العربى ) ضمن ماعانت البلدان الاخرى من جراء السياسات الفاشله التى لم تحقق آمال وطموحات شعوبها حتى بقيت رهينه للصراعات والانقسامات والحروب والتجاذبات الحزبيه او المناطقيه او العرقيه او المذهبيه وهذا ما نراه الان جليا وواضحا عندما ننظر الى واقع الشعوب العربيه عامة ..بخلاف مانرى من استقرار وتقدم اقتصادى واجتماعى فى معظم اللدول الاوروبية والاميركية أو حتى فى بلدان آسيا التى نهضت بكل اعباءها لصالح شعوبها.
    ولقد بدأت الصحوه فى حضرموت  على المستوى الشعبى و استفاق العقل الحضرمى  بعد تلقيه الكدمات والصدمات المؤلمه طوال اكثر من خمسين سنة …سنين عجافا شدادا ..دفع فيه الكثير من ارواح ومقدرات وطنه وأبنائه والى الان ولازال يدفع ويدافع عن بقائه ووجوده وهويته الوطنيه .
 
 حلف القبائل  والقياده الضعيفة والالتفاف عليه :
 كما هو معروف .. لقد تشكل الحلف عقب اغتيال المقدم الحمومى سعد بن حبريش وقامت حضرموت عن بكرة ابيها وتداعت الى اقامة هذا الحلف الذى  بدأ قويا يهز أركان الطغيان والاحتلال وقدم مطالب الحلف  علنا لدى السلطات فى صنعاء ولكنها مجرد مطالبات (هينه لينه وهشه ) ولان الظالم فى حكم صناعته للديمومه والبقاء لابد وأن يلتف حول هذه المطالب حتى يأتى الوقت بمستطاعه الالتفاف على كامل الحلف وتهميشه وتمزيقه وتشتيته ..
 
وقد كانت الاسباب التى أدت الى ضعف الحلف أنه  ولد وبقي فى اطار القبيله أو القبائل  القليله المسانده لهذا الحلف ولم يتنبه  الحلف الى هذا الشكل العنصرى الا بعدما نفرت شرائح مجتمعيه كبيره التى لا تنضوى تحت ما يسمى بالقبائل فتقزم الحلف وحتى بعد اعلانه  وتداركه و ترقيع الاسم ليصير حلف أبناء حضرموت ومع هذه البادره من الحلف الا أنه لم يزل فى اطار القبائل أو بالاصح فى اطار قبيلة واحده وهى قبيلة  آل حموم ..التى أصبحت متالقه على كل القبائل الاخرى وخطفت كل الاضواء عن حضرموت والشعب الحضرمى كافة .
 
  قم  الايرانيه ..تورا بورا ..وادى نحب ..البيت الابيض .. 
    فمن هناك  من وادى نحب تصدر القرارات ..وتنعقد المؤتمرات ومقابلة الشخصيات والوفود الرسميه والادلاء بالتصريحات بكل مايهم الشأن فى حضرموت فى كل مستقبله السياسى وعلاقاته مع كل االاحزاب والمكونات فى الداخل والخارج بل مع كل الانظمه والدول الاقليميه والدوليه ومجالس الامن والامم المتحده وليذكرنا  ذلك بالعهد العثمانى الذى شمل حدود  الدوله معظم  أرجاء الوطن العربى بجانبيه الافريقى والاسيوى وآسيا الصغرى عندما يصدر أوامره  (الفرمانات )من الآستانه  وان لم يكن هذا التشبيه منصفا فاقرب مايكون تواجده فى وادى نحب مثل ماكان تجمع المجاهدين فى أفغانستان وبالذات فى جبال تورابورا ولانهم كانوا يقررون مصير العالم الاسلامى باسره مثلما هو الان الرئيس الاميركى يسود العالم ومن وراء جدران البيت الابيض ..فلا نزيد على هذا حتى لانذهب الى  جبال مران فى صعده  وما يتخذه السيد عبدالملك الحوثى من توجيهات وقرارت بالسلم وبالحرب أاو مدينة قم  فى ايران وما يتخذه الآيات والمراجع الكبار لدى الشيعه  فى تصدير  الثورات والتآمر على كل الدول الاسلاميه …
فهل يجوز أن نضع هذا  التصنيف ولو أنه أقل بكثير مما ذكرنا ..ولان وادى نحب و الحلف المتمثل فى المقدم عمرو بن حبريش هو المرجع لكل حضرموت  (مرجعية حضرموت )!
 
 الحلف وتطويره  مكسب  عظيم لحضرموت :
   ليس لحضرموت اى خيار آخر الا فى وحدته وتوحد كل المكونات السياسيه والاجتماعيه تحت راية (مصلحة حضرموت ) فالكل مدعو للانضمام تحت رايه واحده وتحت اى مسمى ولكن تكون كل الجهود والخطوات من اجل حضرموت فى استقلاله وبناء دولته المدنيه المتحضره ولابد للحلف أن يبدأفى اعادة  تكوينه وتحديثه ليشمل  فعلا كل ابناء حضرموت وتكوين قياده جديده واعيه وحكيمه وليكن للحلف المقر الرئيسى فى  المكلا عاصمة حضرموت وتعيين الافرع فى كل المدن , ومن ثم ينعقد المؤتمر العام الشامل لانتخاب  القيادات وصياغة البيان والبرنامج والنظام الداخلى للحلف وليس هكذا أن يظل اسما بدون رسم لسياسات الحلف للحاضر والمستقبل .
قراءة 870 مرات آخر تعديل على السبت, 29 تشرين2/نوفمبر 2014 14:37

الآراء في هذا القسم لا تعبر عن وجهة نظر الموقع

فهي تعبر عن وجهة نظر كتابها

تابعنا في:

مقالات أنور سالم الصيعري

جبران … والخسران

جبران … والخسران

20 حزيران 2016

أنور سالم الصيعري ...

أمثال هؤلاء هم المفسدون في الأرض

أمثال هؤلاء هم المفسدون في الأرض

23 أيار 2016

أنور بن سالم الصيعري ...

مليونية  20 ديسمبر2014 وانتفاضة الشحر

مليونية 20 ديسمبر2014 وانتفاضة الشحر

17 كانون1 2014

أنورسالم الصيعرى ...

الهبة الحضرمية — حلف القبائل

الهبة الحضرمية — حلف القبائل

28 تشرين2 2014

أنور سالم الصيعر...

نحو استقلال حضرموت

نحو استقلال حضرموت

21 آب 2014

أنور سالم الصيعري ...

ان تدرك شهر رمضان

ان تدرك شهر رمضان

20 حزيران 2014

أنور سالم الصيعري   اولا ل...

و يسألونك عن الهبه ؟؟فهى كل حضرموت

و يسألونك عن الهبه ؟؟فهى كل حضرموت

12 آذار 2014

أنور سالم الصيعري ...

الدوامة... والعجانة

الدوامة... والعجانة

03 أيار 2013

أنور سالم الص...

Template Settings

Color

For each color, the params below will give default values
Green red Oranges blue crimson

Body

Background Color
Text Color

Header

Background Color
Background Image

Spotlight4

Background Color

Footer

Select menu
Google Font
Body Font-size
Body Font-family
Direction