الجمعة, 20 حزيران/يونيو 2014 18:54

ان تدرك شهر رمضان

قيم الموضوع
(1 تصويت)

أنور سالم الصيعري

 

اولا لست بمقالى هذا لاكتب واشرح واعدد فضائل شهر رمضان .. لكنى أقول :

 ان تدرك (هذا الشهر الكريم )رمضان فانت فى نعمة من الله فقل بكل جوارحك :الحمدلله .لان الله عز وجل 

قد امد فى عمرك  ومنحك الفرصة لان تحضر هذا العرس الايمانى  والبهجه الربانيه التى يتجلى بها  الخالق على عباده المؤمنين .

 

فكم من الاحياء كانوا بيننا (هم الاهل والعشيره والاصدقاء ) لم يكتب لهم ادراك هذا الشهر العظيم .

فصاروا فى عداد الاموات وتحت اللحود وبين مراتع الدود ..والموت  جار على كل كائن حى  كان ذلك حتما مقضيا . فلا 

تفوتك الفرصه فى اغتنام هذا الشهر الفضيل بكل ما فيه من فضائل وحسنات واجر كريم .

وشهر رمضان  هذا الذى حوى على ليلة هى من اعظم الليالى وفيها يفرق كل امر حكيم …فكم من دعوة طيبه استجيبت  من المولى للعبد المؤمن 

وتكون  فيها صلاحه وحسن مآله فى الدنيا والاخره له ولاولاده و لعشيرته, وتكتب فى أقداره فى اللوح المحفوظ !

لقد كان الصحابة  رضوان الله عليهم أجمعين ايام نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ان ادركوا الحج  دعوا الله مخلصين لان يبلغهم رمضان ..

و نحن ان هل علينا شهر شعبان قمنا ندعو الله  مخلصين بان يبلغنا رمضان ..

 ولم يبق على رمضان  على مجيئه الا أياما قليلة ومعدوده ..ثم ليأتى الينا ضيفا كريما يحمل معه كل الخير ليمكث معنا اياما معدودات فاوله 

الرحمه واوسطه المغفره وآخره العتق من النار ..فيا له من بشرى طيبه وعظيمه .فهو شهر القرآن والصيام والقيام وكل العبادات التى تقربنا الى 

الله زلفى حتى تكون صحائفنا فى عليين وما أدراك ما عليون ..تضاعف فيه الحسنات الى الالف الى مالا تحصى الا اجر الصيام بحسب ما ورد 

فى الحديث القدسى ( كل عمل بنى آدم له الا الصوم فهو لى وأنا اجزى به ) .

ان تدرك رمضان فهو الفرصة لمحو الذنوب والآثام ولتكن صحائفك نظيفة نقيه .

ان تدرك رمضان اعادة مسارك وسلوكك مع كل من يحيط بك على الوجه الذى يرضى ربنا فالوالدين والاقربين والجيران وكل الناس ممن تعرفهم او لاتعرفهم 

حتى التعامل مع الدواب والشجر ..

أن تدرك رمضان   هو ان تقيم  نفسيتك  وتفكيرك والعمل على السيطره عليها مستقبلا من كل العقد والمنغصات حتى تعيش بعقل وقلب خاليين من الهم والكدر.

ان تدرك رمضان فهو الايذان برد كل المظالم والحقوق التى عليك للناس .

ان تدرك رمضان هو الاحسان الى الفقراء والايتام والمعوزين .

ان تدرك رمضان هو اشاعة الامن والاطمئنان فى المجتمع بالرجوع عن التعصب والافكار الهدامه المظله والعوده الى جادة الصواب والجماعه .

أن تدرك رمضان هذا العام فليس مضمونا ان تدركه العام القادم ..فلا تغرنك الحياة الدنيا بما لديك من جاه او اموال او صحه ,وقد قال الشاعر الحكيم :

          فكم من صحيح مات من غير علة            وكم من سقيم عاش حينا من الدهر 

         وكم من فتى أمسى وأصبح ضاحكا           وأكفانه فى الغيب تنسج وهو لايدرى .

 قبل الختام نرفع أكف الضراعه بدعائنا الى الله عز وجل بان يرحم امواتنا واموات المسلمين ..

اللهم بلغنا رمضان عاما بعد عام ..واجعلنا با ربنا من الذين يقومون بواجباته ونوافله وفروضه ..واجعلنا فيه من الفائزين مع السفرة الكرام 

مع  الذين انعمت عليهم من النبيين والشهداء والصالحين وحسن اولائك رفيقا …آمين .

والى اللقاء فى مقال آخر انشاء الله .

قراءة 708 مرات آخر تعديل على الجمعة, 20 حزيران/يونيو 2014 19:18

الآراء في هذا القسم لا تعبر عن وجهة نظر الموقع

فهي تعبر عن وجهة نظر كتابها

تابعنا في:

مقالات أنور سالم الصيعري

جبران … والخسران

جبران … والخسران

20 حزيران 2016

أنور سالم الصيعري ...

أمثال هؤلاء هم المفسدون في الأرض

أمثال هؤلاء هم المفسدون في الأرض

23 أيار 2016

أنور بن سالم الصيعري ...

مليونية  20 ديسمبر2014 وانتفاضة الشحر

مليونية 20 ديسمبر2014 وانتفاضة الشحر

17 كانون1 2014

أنورسالم الصيعرى ...

الهبة الحضرمية — حلف القبائل

الهبة الحضرمية — حلف القبائل

28 تشرين2 2014

أنور سالم الصيعر...

نحو استقلال حضرموت

نحو استقلال حضرموت

21 آب 2014

أنور سالم الصيعري ...

ان تدرك شهر رمضان

ان تدرك شهر رمضان

20 حزيران 2014

أنور سالم الصيعري   اولا ل...

و يسألونك عن الهبه ؟؟فهى كل حضرموت

و يسألونك عن الهبه ؟؟فهى كل حضرموت

12 آذار 2014

أنور سالم الصيعري ...

الدوامة... والعجانة

الدوامة... والعجانة

03 أيار 2013

أنور سالم الص...

Template Settings

Color

For each color, the params below will give default values
Green red Oranges blue crimson

Body

Background Color
Text Color

Header

Background Color
Background Image

Spotlight4

Background Color

Footer

Select menu
Google Font
Body Font-size
Body Font-family
Direction