الأربعاء, 22 شباط/فبراير 2017 00:34

ما معنى صنع في حضرموت ؟

أحمد علي الاحمدي
 
 
                                      
 
 
كنت قد طالعت مقالة على موقع نبأ حضرموت للأخ سعيد علي بقرف , بعنوان ( صنع في حضرموت  ) وكم هو جميل أن نرى حضرموت في مصاف البلدان أو الدول المصنعة ونرى مع ذلك وقد تحقق الطموح  الذي ينشده الأخ بقرف وننشده جميعا ,  ولكن علينا قبل الحديث عن مثل  هذا الطموح تعريف  ماذا تعني الصناعة وما معنى صنع في حضرموت  , أو في مصر أو الهند أو اليابان ,  كما وان  الأخ بقرف تناول إلى جانب الصناعة الحديث عن المنتجات بقوله ( فشعار صنع في حضرموت شعار نأمل أن نجده على مختلف المنتجات سواء الصناعية بمختلف أنواعها والتجارية والزراعية والسمكية وغيرها  ) وهذا الحديث يفرض علينا كذلك  تعريف ماذا تعني المنتجات ,  وما معنى المنتجات . 
 
الثلاثاء, 21 شباط/فبراير 2017 23:44

لا تجعلوا محافظ حضرموت شماعة

م.هبه الحدَّاد
 
 
 
 
 
الحمد لله الذي وَهَبَ لنا "حضرموت" ،وجَعَلَ منّا "الحضارمة" على أرضه ، من بين سائر خلقه .
 
 
 
بعد أن بدأت الأقلام تُبرى .. وتتأهب لخوض غمار النقد لأجل إثارة الفتنة .. أفلتت كلماتي هذه من بين الأكوام ، لتقف بمجابهة ما كتبه البعض من الأحاديث والشوائب حول ما آل إليه حال المحافظة ومن يستحق المنصب !  .
 
 
 
الغريب أننا لم نكن نسمع لهم صوتاً ما قبل تولي الحضارمة أمر القيادة  ؟!  بل كنا نرى القصائد تُحاك وتُغزل ، وكأنهم بناة حضرموت ، حتى وإن كانوا من غير أبناء جلدتها .. "الفساد" هي أولى ما تلفظت به أفواه المنافقون ممن يستترون تحت عباءة الإنتماء الحضرمي ، وحضرموت من لوثة عقولهم براء .
 
الثلاثاء, 21 شباط/فبراير 2017 23:29

قصاصات وأقاصيص ( 6 )

أحمد باحمادي
 
 
 
( 1 )
 
 
استوى على كرسي المسئولية .. منتشياً .. ابتسم بخبث .. خاطب نفسه " الآن .. لقد حان موعد الانتقام " .. لم يجدّد .. لم يطوّر .. لم يعدّل .. لم يصلح من فسادٍ .. بل في عهده .. زاد الفساد .. في بدء تولّيه .. انهمك في تصفية الحسابات .. أبْعَدَ هذا .. خلف عين الشمس .. رمى بذلك .. إلى ما وراء الأفق .. والخلاصة أنه .. فعل بخصومه الأفاعيل .. وصنع بمخالفيه الصنائع .. بعد حملة الانتقام الشاملة .. هدأت في نفسه حِمَمُ التشفّي .. خمدت روح الثأر .. والقصاص .. مع الواقع الجديد .. وبالرغم من كرسية الوثير .. كانت ذاتُه ضائعة .. لكنه تمادى .. بقيَ على طغيانه دهراً .. تقوقع خلف متارس الأحقاد .. بنى حول نفسه سياجاً من الكُرْه .. مضَت الأيام .. دارت دورة الكراسي .. رمَتْهُ قوة طردها المركزية .. وفي ذات صباح .. صار من دون الكرسيِّ .. وحيداً .. لم ينسَ المظلومون أيام البؤس التي مرّت بهم .. ومثلما رماهم يوماً .. خلف المجهول .. رمَوه إلى عالم النسيان .. رَدَموا حفرة الماضي البغيض .
 
 
( 2 )
 
 
نشأ منذ الصّغر في نفق الفقر المظلم .. عصب على الجوع بطنه .. وعاش متعففاً .. قاوم المسغَبة .. عانى الأمرّين .. لكنّ اليأس لم يعرف إلى نفسه سبيلاً .. رغم الفقدِ .. أكمل تعليمه .. تحدى الظروف .. وواصل المشوار .. تكللت هامته بالأزاهير .. جنى ثمار جهده .. نال الشهادة بعَرَق الجبين .. لم يمدّ كفّه يوماً .. مستجدياً .. غناهُ .. كان في قلبه .. سلك القناعة منهجاً .. منذ الصغر .. يحلم بومضة نور .. تنتشله من وهدته .. وبعد أعوام آن له أن يمضي سعيداً .. تحت شلاّل المطر .
عبدالباري طاهر
 
 
 
 
 
 
كتيب مهم حصيلة مقابلة ضافية أجرتها الزميلة الناشطة الروائية المناضلة بشرى المقطري.. يضم «الكتاب» بين دفتيه عدة أسئلة تغطي جوانب مهمة من تجربة حكم اليسار: الجبهة القومية ثم التنظيم السياسي : فصائل اليسار الثلاث : الجبهة القومية (حركة القوميين العرب)، وحزب الطليعة الشعبية ذو الجذور البعثية، واتحاد الشعب الديمقراطي( التيار الماركسي).
 
 
وفي مرحلة لاحقة وتحديدا في أكتوبر 78 تم توحيد التنظيم السياسي بفصائله الثلاث المنوه بها، وحزب الوحدة الشعبية المكون من فصائل اليسار الخمس في الشمال: الحزب الديمقراطي الثوري(حركة القوميين العرب) والطليعة الشعبية الآتي من البعث، وحزب العمل ( التيار الماركسي).
 
 
 
شعرت بسعادة غامرة وأنا أتصفح الأسئلة الذكية وإجابات الدكتور فواز الذي عرفته منذ كتاباته في دراسات عربية، وعبر لقاء في ندوة الديمقراطية في عدن، ورحلة شيقة إلى سقطرة أشار إليها في «وعود عدن»، وتعرفت عليه أكثر من خلال الرفيق خالد حريري، ولقاء عابر في باريس مع الزميل الدكتور علي محمد زيد والسفير علي مثنى،وقرأت سيرته الزاهية «الفتى الأحمر».
 
 
 من خلال تتبعي لكتابات الباحث والأكاديمي فواز، وقراءة جل إصداراته، ومتابعة بعض مداخلاته في القنوات والندوات- أدركت مقدرة الباحث على الخلاص من العصبيات الميتة والمميتة، والمقدرة على فهم روح التطور والتغيير، وفهم الديالكتيك بعيداً عن الدوغماء والإيمانية العمياء والبليدة .
 
 
غطت الأسئلة والإجابات أهم جوانب تجربة حكم اليسار في جنوب اليمن سلباً وإيجاباً، وكشفت بل عرت طبيعة الصراعات الكالحة في تجربة الحكم هناك، والمآلات  البائسة بل الفاجعة للتجربة .
 
الدكتاتور - كعادته دائما - منصف وموضوعي؛ فتعاطفه مع التجربة لم يمنعه من التقييم الموضوعي والصادق للتجربة .
الأحد, 19 شباط/فبراير 2017 14:23

كاس حضرموت رسالة وليس نشاطا

سليمان مطران 
 
 
 
 
 
·   من رحم المعاناة واوجاع الوطن انطلقت بطولة كرة القدم الخامسة لكاس حضرموت ، وأخال ان فرعا الاتحاد بالوادي والساحل يرفعونها رايةً بيضاء تؤكد نقاء وصفاء الروح الرياضية المنفوخة في الجسد  الحضرمي مضرب الامثال في النظرة التفاؤلية في عُتمة تشاؤم الاخر الذي هلك الارض وانسانها وبقيَ ذلك الحضرمي ممسكا بالفسيلة ليزرعها حياة لمن بعده . 
 
 
 
· يا قيادة الفرعين اطلقوا الفسيلة من ايديكم واجعلوها تنبُت زروعا شتّى فالسنوات الماضية كفيلة بان تحرروا من دائرة روتينية الاحتفال بالبطولة بتوسيعها  بإقامة معارض ومهرجانات للأندية [ رياضية وثقافية  واجتماعية  وفنية ] تسمو الى هدف ربط الاجيال بالتاريخ الرياضي لحضرموت الام ، اعرف انكم اذكى ممن يشيرُ اليكم بذلك ولكن الصعوبة في اعينكم البصيرة واياديكم القصيرة ما لم  يتحمل راس المال المحلي مسئولية الدعم المادي قبل المعنوي لفعالياتها . 
 
الأحد, 19 شباط/فبراير 2017 14:18

الى متى سنبقى صامتين !!

علي بن شحنة
 
 
 
 
 
 
 
خلافات طاحنة أسقطت الجميع في خلاف جدلي أنتج مستنقعات من الفوضى مناكفات سياسية واهواء شخصية تستهين بتضحيات الشعب الجنوبي الأبي !
 
 
تدمير للبنية الجنوبية السياسية والاجتماعية تواطؤ دولي واقليمي ومكايدات مستمرة من دول الجوار مع إعراض كامل من الجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي !
السبت, 18 شباط/فبراير 2017 11:35

كاس حضرموت تظاهره كروية جميلة

علي باسعيده                          
 
 
 
 
 
دشنت امس الجمعه 17 فبراير الجاري منافسات بطولة كاس حضرموت لكرة القدم في نسختها الخامسه على ملاعب المحافظة بمشاركة 37 ناديا منها 21  من وادي حضرموت و16 من ساحل حضرموت.
 
 
تدشين البطولة التي تقام برعاية كريمه من قبل محافظ محافظة حضرموت احمد سعيد بن بريك  حضيت بمتابعه واهتمام جماهيري واعلامي كبيرين كيف لا والبطولة تحمل اسما غاليا على قلوب الجميع  وتجمع شباب ورياضيي المحافظ تحت سقف واحد في تظاهرة كروية جميله تؤكد مدى حالة الاستقرار وتطبيع الحياه بمحافظتنا محافظة حضرموت  محافظة الخير والعطاء.
عماد الديني
 
 
 
 
 
حضرموت مقبلة فعلا على كل خير، وان قيادتها تسير في الطريق الصحيح وباتت اليوم على المحك، وعلى موعد مع الأمل والانصاف،رغم العراقيل والصعوبات وكل التحديات ومايرافقها من حملات اعلامية مسعورة ومظللة  تحاول دون جدوى، أن تنال من دور قيادة حضرموت ووحدتها في خدمة الشعب الحضرمي المسحوق بنار الظلم والاقصاء والتهميش طيلة أكثر من خمسين عاما،ومايؤسف له أن كل تلك الحملات الاعلامية الموجهة بعناية وفي وقت حضرمي حساس وعصيب،تأتي لاغراض ابتزازية رخيصة ومصالح شخصية أنانية قصيرة ومن قبل أشخاص لاهم لهم إلا مصلحة يومهم. وبالتالي تجدهم يتصرفون بفكر أناني عقيم لايرتقي إلى أدنى مستويات الاستحقاقات الحضرمية المقبلة لكل الحضارم .
 
 
ولذلك نقول لهؤلاء من نية صافية ،انتظروا قليلاً ودعونا نجرب قيادتنا الحضرمية الحالية إلى أين ستصل بنا؟ وامنحوها فرصة حسن نية حتى لاكمال عامها الأول، وبعدها لنبدأ باعلان كشف جرد حساب لما لها وماعليها،فالوقت مايزال مبكرا على سوء نواياكم ومرضكم المصلحي المبكر،والمرحلة جد خطيرة ولاتستدعي من الحضارم التفريط بحقهم أومنح الأعداء المحيطين بهم اليوم من كل جانب،مزيداً من فرص التيه لتميكنهم من العودة والتغلغل فيهم مجددا واستغلال خلافاتهم لاعادة تفعيل مصالحهم المعطلة بفعل شجاعة المواجهة التي تتمتع بها القيادة الحضرمية الحالية على الأقل.
الجمعة, 17 شباط/فبراير 2017 23:34

ماذا اقول لأمتي ؟

عبد القادر العيدروس

 

 

 

هل اصدقها القول او اتمادى في خداعها وتزييف الحقائق وامدها بكميات كبيره من الهلس الثورى المباح والذى اصم الاذان ولم تستسيغه كل احاسيس المواطن الذى لم تهدا اعصابه والتي تتجادبها تلك الاراجيف والادعاءات والاكاذيب ، ولم يكتفي اصحابها بتلوينها وتزييفها تارة بطريقه ثوريه وتارة بطريقه دينيه وتارة بتجسيد احلام لم يكن لها اساس في الحياه التي يعيشها وواقع هذا المواطن الميؤوس من امره ّّ! .

 
 
وطن تمكنت منه تلك النزاعات و المناكفات التي يفتعلها تجار الحروب ولصوص ثروته اذ جعلته في بعض الاحيان يسترخي ويصدق ما هو هلس وكذب وادعاء ليس لكونه غبي وانما لا نه لا يقوى على مسايرة تلك الوحوش وهؤلاء الاوباش الذين يبيعون ويشترون في ثروته ومستقبله وانتمائه وحضارته وتراثه وارثه العظيم .

سالم العامري

 

 

 

لا البكاء ولا النواح - ولا الصياني - ولا البواح - بمقدورها أن تنقذ السفينه - من الغرق - بعد فوات الاوان - ماهذا الهراء - المسار- يصدر بيان- والجامع يرد عليه - ببيان مضاد - الى متى ستضل حضرموت -اسيره لتفريخ البيانات والسياسات العرجاء ! - ياهؤلاء إما أن تكونوا قدها - ولكم مااردتم - والا فافسحوا الطريق إكراما لهذا - الشعب - الطيب - الصابر - المكافح- ، فهناك في آخر النفق - من الاغلبيه الصامته القابضة على الجمر - من هم لها - .
الصفحة 1 من 36

تابعنا في:

المزيد من المقالات

لا تجعلوا محافظ حضرموت شماعة

لا تجعلوا محافظ حضرموت شماعة

21 شباط 2017

م.هبه الحدَّاد ...

قصاصات وأقاصيص ( 6 )

قصاصات وأقاصيص ( 6 )

21 شباط 2017

أحمد باحمادي ...

كاس حضرموت رسالة وليس نشاطا

كاس حضرموت رسالة وليس نشاطا

19 شباط 2017

سليمان مطران ...

الى متى سنبقى صامتين !!

الى متى سنبقى صامتين !!

19 شباط 2017

علي بن شحنة ...

كاس حضرموت تظاهره كروية جميلة

كاس حضرموت تظاهره كروية جميلة

18 شباط 2017

علي باسعيده ...

ماذا اقول لأمتي ؟

ماذا اقول لأمتي ؟

17 شباط 2017

عبد القادر العيدروس ...

قصاصات وأقاصيص ( 5 )

قصاصات وأقاصيص ( 5 )

15 شباط 2017

أحمد باحمادي ...

هل لازلنا لانعرف الحرية

هل لازلنا لانعرف الحرية

15 شباط 2017

عبدالعزيزبن مرضاح ...

الذكرى والذكريات

الذكرى والذكريات

13 شباط 2017

محمد محفوظ بن سميدع ...

Template Settings

Color

For each color, the params below will give default values
Green red Oranges blue crimson

Body

Background Color
Text Color

Header

Background Color
Background Image

Spotlight4

Background Color

Footer

Select menu
Google Font
Body Font-size
Body Font-family
Direction