الثلاثاء, 10 كانون2/يناير 2017 08:59

مكتب الثقافة بالوادي ينظم الاسبوع الثقافي الأول للأديب علي احمد باكثير

قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

 

 

المكلاالآن/ جمعان دويل
 
 
 
 
دشن وكيل محافظة حضرموت لشئون مديريات الوادي والصحراء عصام حبريش الكثيري ومعه الوكيل المساعد المهندس / هشام محمد السعيدي الأثنين فعاليات الاسبوع الثقافي الاول للأديب علي احمد باكثير بافتتاح معرض الصور للأديب باكثير بقاعة المعارض بمبنى مكتب وزارة الثقافة بالوادي والصحراء بمدينة سيئون , ويحتوي على اكثر من 60 صورة من مراحل حياة الفقيد الراحل الاديب علي احمد باكثير ومجموعة من مؤلفاته مهداة للمعرض من الاديب / نبيل سعيد مطبق , الذي ينظمه مكتب وزارة الثقافة بوادي وصحراء حضرموت برعاية ودعم محافظ محافظة حضرموت احمد سعيد بن بريك ووكيل المحافظة لشئون مديريات الوادي والصحراء والذي يأتي متزامنا مع الذكرى السادسة بعد المائة لميلاد الاديب علي احمد باكثير واشتمل الأسبوع الثقافي الاول على عدد من الفعاليات الادبية والثقافية والشعرية .
 
واستمع الوكيل والوكيل المساعد ومرافقيهم على شرح حول محتويات المعرض من قبل مدير عام الثقافة أحمد بن دويس حول محطات الاديب منذ قدومه إلى مدينة سيئون في عشرينيات القرن الماضي كما قام بجولة تفقدية لبيت الفقيد باكثير الذي اصبح ملكا للدولة بعد شرائه من اسرة الفقيد ليكون علما بارزا تاريخيا يحكي قصة الاديب العربي والعالمي علي احمد باكثير وتم مناقشة مع عدد من اسرة الفقيد وقيادة مكتب الثقافة حول كيفية محتويات بيت الاديب باكثير في مصر ومدى امكانية جلبها لتكون معرضا متكاملا لهذه الهامة ويتعرف عليها الجيل الحاضر .
 
 
حضر حفل الافتتاح وتدشين فعاليات اسبوع الاديب باكثير الثقافي الاول ألامين العام للمجلس المحلي بمديرية سيئون المهندس / حسين سالم بامخرمة وعدد من مدراء المكاتب التنفيذية والهيئات والمؤسسات وعمداء الجامعات ومدراء إدارات الثقافة بالمديريات والمهتمين بالجانب الثقافي وشخصيات اجتماعية وأدبية وعدد من افراد اسرة الاديب باكثير .
 
 
وفي تصريح لوسائل الاعلام عقب حفل التدشين عبر وكيل محافظة حضرموت لشئون مديريات الوادي والصحراء عصام حبريش الكثيري عن سعادته بقوله : سعدنا اليوم ومع اطلالة العام الميلادي الجديد 2017م ان ندشن الاسبوع الثقافي للأديب علي احمد باكثير الشخصية الحضرمية التي اوصلت حضرموت للعالمية في مجال الادب والشعر والثقافة , سعيدين ان نكون في هذا اليوم ونحن نعبر ونكن لهذه الشخصية كل احترامنا وتقدير وهدفنا ان نربط جيلنا الحاضر بماضيه وربط الحاضر بالماضي ليعطي خطوة إلى المستقبل .
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏2‏ شخصان‏، ‏‏لحية‏‏‏
 
 وأضاف الكثيري بأنه يرى من خلال الانشطة والفعاليات لأيام اسبوع الاديب باكثير والتي تتزامن خلال الايام القادمة مع حولية الإمام الحبشي متمنيا ان كل هامات وشخصيات وادي حضرموت أن تكون يخصص لها اسابيع العام للاحتفال بها وتعريف الجيل الحاضر بمآثرها وربطها بالحاضر وما قدمته , لنعيد لحضرموت تاريخها المشرق الثقافي والادبي , وأضاف و ما حصل من تشويه لحضرموت من اعمال تخريبية خلال الفترات التي نعيشها لا ترث لغرض وإنما الغرض منها ارباك المشهد الموجود , مؤكدا بأن مشهد حضرموت وتاريخها مرتبط دينيا وسطيا وثقافيا بهذه الهامات التي اوصلت حضرموت إلى ما وصلت اليه في جميع اصقاع العالم , وأشار الوكيل المساعد في تصريحه بأن السلطة المحلية بالوادي ناقشت اليوم مع عدد من افراد اسرة الاديب علي احمد باكثير حول محتويات بيت الاديب باكثير في مصر ومدى امكانية جلبها لتكون معرضا متكاملا لهذه الهامة ويتعرف عليها الجيل الحاضر , مؤكدا بأن السلطة المحلية بوادي حضرموت جاهدة مع مختلف الجهات ذات العلاقة لإحضار هذا الموروث الذي يعتبر لنا تاريخ وينبغي المحافظة عليه .
 
 
فيما أوضح المدير العام لمكتب وزارة الثقافة بوادي وصحراء حضرموت احمد عبدالله بن دويس بأن اسبوع الاديب علي احمد باكثير الثقافي الأول الذي ينظمه المكتب في باكورة نشاطه لعام 2017م يأتي متزامنا مع إحياء الذكرى السادسة بعد المائة لهذا العلم الشامخ من اعلام الادب والثقافة ليس على مستوى حضرموت واليمن فحسب بل على المستوى العربي والعالمي . 
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
 
واضاف بن دويس بان هذا الاسبوع يأتي برعاية كريمة من قيادة السلطة المحلية بمحافظة حضرموت ممثلة بمحافظ حضرموت احمد سعيد بن بريك ، وعصام حبريش الكثيري وكيل المحافظة لشئون مديريات الوادي والصحراء , لافتا بان الأسبوع يتضمن العديد من الفعاليات منها معرض الصور للأديب باكثير والذي تم افتتاحه إيذانا بانطلاقة فعاليات الاسبوع الذي يحتوي على اكثر من 60 صورة من مراحل حياة الفقيد الاديب باكثير منها من حضرموت في بداية وصوله اليها قادما من إندونيسيا وهو في عمر العاشرة ومنها صور في محطته الثانية في عدن والحجاز وايضا يحتوي على صور في محطته الاخيرة بجمهورية مصر العربية الذي بزغ نجمه وتلألأ من خلال عطاءاته في مختلف المجالات الادبية في الشعر والمسرح والرواية واصبح من الأدباء الذين يشار لهم بالبنان .
 
 
وأشار بأن الفعالية الاخرى في هذا الاسبوع عبارة عن ندوة تتعلق بالأديب باكثير ستقدم فيها الكثير من اوراق العمل من قبل العديد من الادباء والأكاديميين بوادي حضرموت ومن ابرزها الرواد من سيئون علي احمد باكثير أنموذجا , الرواية التاريخية عند باكثير , تجربتي في الرواية مع باكثير , كما ستقام صباحية شعرية سيتم فيها قرأة نصوص من شعر الاديب باكثير كما سيشارك عدد من الشعراء في هذه الصباحية , فيما ستختتم جميع تلك الفعاليات يوم الخميس المقبل بحفل ختامي سيتم تكريم فيه المشاركين والمساهمين لإنجاح هذا الاسبوع وستقدم فيه وصلات غنائية لقصائد الاديب باكثير من قبل المع نجوم الفن بوادي حضرموت , معلنا بأن هذا الاسبوع سيكون تقليدا سنويا سينظمه المكتب إن شاء الله تعالى , مقدما شكره وتقديره للسلطة المحلية بتفاعلهم ودعمهم المعنوي والمادي لهذه الفعاليات , لافتا بأن المكتب من خلال خطته لعام 2017م ستقام العديد من الاسابيع الثقافية في الانشاد والمسرح والقصة وغير ذلك , متمنيا ان تثري هذه الفعاليات المشهد الثقافي بوادي حضرموت .
 
الاديب علي احمد باكثير في سطور 
 
الاسم / علي بن احمد بن باكثير الكندي ولد في في 15 ذو الحجة سنة 1328هـ الموافق 21 ديسمبر 1910م في مدينة سوربايا بأندنوسيا لأبوين عربيين من حضرموت .
 
حين بلغ العاشرة من عمره سافر به ابوه إلى حضرموت لنشأ هناك نشأة عربية إسلامية مع اخوته لأبيه فوصل مدينة سيئون بحضرموت في 15 من رجب سنة 1338هـ الموافق 5 ابريل 1920م .
 
تلقى تعليمه في مدرسة النهضة العلمية بسيئون ودرس علوم العربية والشريعة على يد شيوخ أجلاء منهم عمه الشاعر اللغوي النحوي القاضي / محمد بن محمد باكثير .
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏
 
تولى التدريس بمدرسة النهضة العلمية وتولى إدارتها وهو دون العشرين من عمره.
 
 
اشتغل باكثير بسلك التدريس 15 عاما منها عشرة اعوام بالمنصورة ثم نقل إلى القاهرة .
 
غادر حضرموت حوالي 1931م وتوجه إلى عدن ومنها إلى الصومال والحبشة وأستقر زمنا في الحجاز , وفي الحجاز نظم مطولته [ نظام البردة ] كما كتب اول عمل مسرحي شعري له وهو ( همام أو في بلاد الاحقاف ) وطبعها في مصر أول قدومه اليها .
 
وصل باكثير إلى مصر عام 1352 هـ الموافق 1934م والتحق بجامعة [ فؤاد الأول ] ( جامعة القاهرة حاليا ) حيث حصل على ليسانس الآداب قسم اللغة الإنجليزية عام 1939م وقد ترجم عام 1936م أثناء دراسته في الجامعة مسرحية [ روميو وجوليت ] لشكسبير بالشعر المرسل وبعدها بعامين أي عام 1938م الف مسرحيته [ إخناتون ونفرتيتي ] بالشعر الحر ليكون بذلك رائد هذا النوع من النظم في الأدب العربي .
 
تزوّج باكثير في مصر عام 1943م وحصل على الجنسية المصرية .
 
سافر باكثير إلى فرنسا 1954 م في بعثة دراسية حرة .
 
وفي سنة 1955م انتقل للعمل في وزارة الثقافة والارشاد القومي بمصلحة الفنون وقت إنشائها , ثم أنتقل إلى قسم الرقابة على المصنفات الفنية وظل يعمل في وزارة الثقافة حتى وفاته .
 
حصل باكثير على منحة تفرغ لمدة عامين ( 1961 – 1963 م ) حيث أنجز الملحمة الإسلامية الكبرى عن الخليفة الراشد عمر بن الخطاب رضي الله عنه في 19 جزءا وتعد ثاني أطول عمل مسرحي عالميا .
 
منحه الرئيس المصري / جمال عبدالناصر وسالم العلوم والفنون من الدرجة الأولى عام 1963م كما حصل في نفس العام على وسام عيد العلم ووسام الشعر .
 
منحه الرئيس السابق المشير / علي عبدالله صالح وسام الاستحقاق في الأدب والفنون عام 1998م .
 
توفي باكثير في مصر في غرة رمضان سنة 1389 هـ الموافق 10 نوفمبر 1969م رحمه الله رحمة واسعة وأجزل له بالمثوبة على ما قدم .
 
*النبذة منقولة من معرض باكثير بقاعة المعارض بمكتب وزارة الثقافة بوادي وصحراء حضرموت
 
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏5‏ أشخاص‏ ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏  ربما تحتوي الصورة على: ‏‏2‏ شخصان‏  ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏أشخاص يقفون‏‏‏
 
 
قراءة 182 مرات

تابعنا في:

المزيد من اخبار المجتمع

Template Settings

Color

For each color, the params below will give default values
Green red Oranges blue crimson

Body

Background Color
Text Color

Header

Background Color
Background Image

Spotlight4

Background Color

Footer

Select menu
Google Font
Body Font-size
Body Font-family
Direction